• voiceofarabic.net@gmail.com

فعالية كبرى

ديباجة المؤتمر
كان القرآن الكريم ولا يزال مدار العلوم الإسلامية كلها؛ بل ظل محفزا على البحث والنظر والتدبر. ويعتبر علم القراءات القرآنية من علوم القرآن الأشد ارتباطا وتعلقا بالقرآن، لكونه المدخل الأساس لترتيله وفهم آياته، والمميز لما يصح التعبد به من غيره. وبهذا العلم يعرف كيفية النطق بالكلمات القرآنية، ووجوه أدائها، اتفاقا واختلافا مع عَزْوِ كل وجه لناقله.
ومن دون شك إن من يستحضر تعريفات العلماء، قدماء ومحدثين، لعلم القراءات ومجمل المباحث التي طرقوها في مصنفاتهم،...