الندوة الدولية (الأطلس اللساني الرقمي من التصميم إلى الإنجاز)- الجزائر

بواسطة: admin، تاريخ النشر: السبت 06 - أبريل - 2019 06:19 صباحاً

الحدث التاريخ الهجري التاريخ الميلادي الباقي من الأيام
بداية الفعالية 1441-03-16 12-11-2019 203
نهاية الفعالية 1441-03-17 13-11-2019 204
آخر موعد لاستقبال الملخّص 1440-09-27 30-04-2019 7
الإبلاغ بالملخصات المقبولة 1440-09-27 30-05-2019 37
آخر موعد لاستقبال المشاركة كاملة 1440-10-28 30-06-2019 68
الإبلاغ بالمشاركات المقبولة 1440-11-29 30-07-2019 98

نبذة / (‏المدخل ‏- ‏الأهداف ‏- المحاور- ‏شروط الاشتراك في الفعالية):

ديباجة الملتقى:

يهتمّ علم اللغة الاجتماعي بدراسة اللغة ووصفها داخل المجتمعات من خلال تحديد الظواهر اللغوية التي تميّزها والوقوف على نقاط الاختلاف والتشابه بين مختلف الأداءات. وقد تفرّعت عن هذا العلم اختصاصات لغوية أخرى، تناولت هذا الجانب بكثير من الدقّة والتعمّق في الطرح والدراسة، ونقصد بذلك علم اللغة الجغرافي أو ما يسمى باللسانيات الجغرافية (Geographical Linguistics)، وهو علم يهتم باللّغات الإنسانية، ولهجاتها، وتوزّعها على خارطة العالم، كما يسعى إلى إحصاء عدد المستعملين لهذه اللغة أو تلك، أو المتكلّمين بها مع مراعاة أوجه التوافق والاختلاف بين مختلف الأداءات. ويهدف هذا العلم من وراء هذا المسح اللغوي بكل تفاصيله ودقائقه إلى استغلال النتائج المتوصّل إليها في الجانب الاقتصادي والسياسي والعلمي والثقافي. ومن أهمّ مباحث اللسانيات الجغرافية: اللغات المحلية، ومسألة النفوذ اللغوي، واللغات الوطنية والوافدة، فضلا عن التعدّد اللهجي داخل اللّغة الواحدة، والفروق التركيبية و الصوتية و الدلالية بين اللهجات...إلخ.

ويعدّ تصميم الخرائط اللسانية وإنجازها من أهمّ ما يقدّمه علم اللغة الجغرافي، وأبرز ما تتوصّل إليه نتائج دراساته وبحوثه، وتكمن أهميّتها في تقديمها لصورة دقيقة ومفصّلة عن بنية اللغات ونقاط التشابه والاختلاف بين مختلف الأداءات حسب انتشارها في المناطق والأقاليم. وهذا العمل هو ما اصطلح عليه عند أهل الاختصاص بـ( الأطلس اللساني)، الذي يعرّفه الدكتور سعد مصلوح بأنّه:" توزيع الظواهر اللغوية توزيعا جغرافيا ... وفق مفاتيح خرائطيّة تبيّن من خلالها مكان انتشار كل لغة أو لهجة".

وعليه يمكن القول: إنّ الأطلس اللساني هو دراسة وصفية للغات واللهجات الحية والمستعملة وتوزيعها على الخريطة الجغرافية، أو أنّه عملية مسح جغرافي ميداني للغة من اللغات تساعد الهيآت الرسمية في اتخاذ القرارات السياسية والتعليمية والاقتصادية والإستراتيجية المناسبة. 

وتعود فكرة صناعة الأطالس اللسانية إلى النصف الثاني من القرن التاسع عشر عند الغرب، متمثلة في التجربتين الألمانية بزعامة فنكر، ونظيرتها الفرنسية بزعامة جيليرون. أمّا في الوطن العربي فقد عرفت هذه الصناعة ظهورا متأخرا قياسا مع نظيراتها. 

وقد تجسّدت الأطالس اللسانية عند بداية ظهورها في خرائط ورقية تضمّ بيانات ومعلومات وتأويلات لغوية تبرز أهمّ الظواهر اللغوية. ثمّ شهد هذا النوع من العمل تطورا ملحوظا في العالم و خاصّة في أوروبا خلال القرن العشرين، ووصل هذا التطور إلى قمّته بعد ظهور التكنولوجيات الحديثة، التي وضعت بين أيدي الباحثين في شتى المجالات وسائل وبرامج وتقنيات متطوّرة انعكست إيجاباً على نتائج مختلف العلوم، ومن بينها علم اللسانيات الذي استفاد من هذا التطوّر التكنولوجي الكبير، وظهرت بموجبه فروع لسانية تكنولوجية وتقنية مزجت بين جوانب متعدّدة: النظري والتقني، ومن هذه الفروع : اللسانيات الحاسوبية التي مثّلت أرقى صور التقدم التكنولوجي التي وصل إليها علم اللسانيات مستفيداً من هذه التكنولوجيات الحديثة، وعلم اللسانيات الحاسوبية يتكوّن من شقين أساسيين، الشقّ الأوّل يتمثّل في اللسانيات وهو العلم الذي يدرس -كما هو معلوم- اللغات الطبيعية الإنسانية في ذاتها ولذاتها، سواء أكانت مكتوبة منطوقة أم منطوقة فقط.. ويهدف أساساً إلى وصف أبنية هذه اللغات، وتفسيرها، واستخراج القواعد العامة المشتركة بينها، والقواعد الخاصة التي تضبط العلاقات بين العناصر المؤلفة لكل لغة على حدة، والشقّ الثاني يتمثّل في الحاسوبية، التي تعتمد على توظيف الحاسوب، وما يتعلّق به من برامج وتقنيات حديثة، وما يحويه أيضاً من إمكانات رياضية خارقة، وسعة تخزينية هائلة، في خدمة اللغة؛ كما يمكن القول إنّ اللسانيات الحاسوبية فرع تطبيقي حديث، يستغل ما توفره التكنولوجيا المُتطورة من أجل بلورة برامج وأنظمة لمعالجة اللغات الطبيعية معالجة آلية.

وقد انعكس هذا التطور إيجابا على عمل الأطالس اللسانية وجعل البحث في هذا الميدان يتجاوز مرحلة المنتوج التقليدي الورقي إلى مرحلة المنتوج الرقمي ، وهذا الأخير يتميّز عن نظيره الورقي بمجموعة من الخصائص أهمّها اشتماله على قاعدة بيانات لسانية، أو لوحة قياسية لمعالجة المعطيات اللسانية، والولوج إليها بطريقة سلسة حركية وتفاعلية، وبأشكال متعدّدة. كما طوّرت هذه التكنولوجيات الحديثة طريقة تصميم الأطالس اللسانية وإنجازها من حيث الوقت والجهد والجودة والنوعية. و للعلم فقد ظهر هذا النوع من الأطالس اللسانية الرقمية في بداية الثمانينات من القرن الماضي عند الغرب، حين أنجز الباحثان ماك دافيد وويليام كراتشمر أوّل برمجية للتصّرف في البيانات اللغوية سنة 1983مـ.وفي سنة 1986مـ تمّ تخزين الأطلس اللساني لكورسيكا بالاعتماد على قاعدة بيانات. وما بين 1987مـ و1992مـ تمّ تجميع الأطلس اللساني لإقليم الباسك بواسطة الحاسوب، من خلال إنجاز برمجية قاعدة بيانات وخرائط إلكترونية. وأمّا في البلاد العربية فيمكننا أن نذكر في هذا المقام التجربة التونسية التي تمكّنت في الفترة ما بين 1997مـ و2000مـ من إنجاز دراسات حول الأطلس اللغوي التونسي، كما تمّ من خلال هذه التجربة تطوير برمجيات معلوماتية تحتوي على بيانات لغوية في شكل قاعدة بيانات أكسس Access بسيطة في شكل مدوّنات لفظية، بالإضافة إلى التجربة المغربية السائرة في هذا الاتجاه. ونظرا للأهمية الكبيرة التي يكتسيها هذا الموضوع ارتأت وحدة البحث اللساني وقضايا اللغة العربية في الجزائر بورقلة التابعة لمركز البحث العلمي والتقني لتطوير اللغة العربية بالجزائر تنظيم الندوة الدولية الموسومة بـ: "الأطلس اللساني الرقمي: من التصميم إلى الإنجاز". وقد انطلقنا في معالجة هذا الموضوع من الإشكالات الآتية:

- ما هو مفهوم الأطلس اللساني الرقمي؟ وما هي أهمّ خصائصه؟

-ما هي أهمّ التجارب الغربية والعربية الرائدة في هذا المجال؟

- ما هي مراحل تصميم الأطلس اللساني الرقمي وإنجازه؟

- ما هي أهمّ النتائج التي توصّلت إليها أبرز الدراسات والأبحاث في هذا المجال؟

- ما هو مستقبل الأطلس اللساني الرقمي للغة العربية في العالم العربي عموما وفي الجزائر على وجه الخصوص؟


أهداف الندوة:

- إنجاز دراسة لسانية علمية رقمية قائمة على تحليل المستويات اللسانية للغة المستعملة في المجتمع الجزائري، من خلال تطوير الأطلس اللساني الورقي إلى الأطلس اللساني الرقمي. 

- الاستفادة من مخرجات اللسانيات الحاسوبية في تصميم الأطالس اللسانية الرقمية وإنجازها.

- الوقوف على أهمّ التجارب والجهود الغربية والعربية في مجال تصميم الأطالس اللسانية الرقمية وإنجازها.

- التعرف على كيفية إنجاز قاعدة تجميع البيانات اللغوية، وتطويعها خدمة لمشاريع الأطالس اللسانية.

- الإطلاع على البرمجيات الرقمية المساعدة وسبل توظيفها في إنجاز الأطالس اللسانية الرقمية.

- التحكّم في مراحل تصميم الخرائط اللسانية الرقمية وفي طرائقها و تقنياتها وصولا إلى إنجازها وتجسيدها.


- محاور الندوة: 

1- الأطالس اللسانية الورقية والرقمية: مفاهيم نظرية.

2- التجارب الغربية والعربية الرائدة والسبّاقة في صناعة الأطالس اللسانية الرقمية.

3- الاستفادة من اللسانيات الحاسوبية في عمل الأطالس اللسانية الرقمية تصميماً وإنجازاً.

4- استثمار قاعدة تجميع البيانات والبرمجيات الرقمية في مجال صناعة الأطالس اللسانية الرقمية.

5- معالجة المستويات اللغوية (الصوتية، الصرفية، التركيبية، الدلالية) في الأطالس اللسانية الرقمية.

6- الخرائط اللسانية الرقمية من التصميم إلى الإنجاز.


 شروط المشاركة: 

- لغة الندوة هي اللغة العربية، وتقبل البحوث المقدّمة باللغتين الفرنسية والإنجليزية.

- يرفق البحث بملخصين أحدهما باللغة العربية وآخر باللغة الأجنبية (الفرنسية أو الإنجليزية).

- أن يكون البحث المقدم جديداً لم يعرض أو ينشر من قبل. مع الالتزام بالشروط العلمية والمنهجية المتبعة أكاديمياً.

- أن يتناول البحث أحد محاور الندوة المذكورة آنفاً. 

- أن يكون ملخص البحث من 500 كلمة كحد أقصى، يتضمن إشكالية البحث ومنهجيته وخطّته. مرفقاً بسيرة ذاتية للباحث لا تتعدّى صفحة واحدة.

- أن لا يقل عدد صفحات البحث عن 10 و أن لا يتجاوز20 صفحة.

- يكتب متن البحث بخط simplefied arabic حجم 14، والهوامش بخط simplefied arabic حجم12. 

- ترتب الهوامش آلياً في نهاية البحث. 

- تخضع جميع البحوث المقدّمة للتحكيم العلمي، ويتعهد أصحاب البحوث المقبولة بإجراء التعديلات التي تقترحها اللجنة العلمية في الآجال المحددة. 

- تعدّ البحوث المقبولة ملكاً للجهة المنظمة. 


مواعيد مهمّة: 

- تاريخ انعقاد الندوة: 12 و13 نوفمبر 2019.

- آخر أجل لاستقبال الملخصات 30 أبريل 2019.

- الرد على الملخصات 30 مايو 2019.

- آخر أجل لاستقبال البحوث كاملة: 30 يونيو 2019. 

- الرد بالقبول النهائي: 30 يوليو 2019. 

التواصل:

- ترسل الملخصات والبحوث إلى البريد الالكتروني: lingatlas2019@gmail.com 

- للاستفسار أو طلب معلومات يرجى الاتصال بـ: 0666503079


الجهة المنظمة:

وحدة البحث اللساني وقضايا اللغة العربية في الجزائر  في مركزالبحث العلمي والتقني لتطوير اللغة العربية.

-تتكفل الجهة المنظمة بإيواء المشاركين وإطعامهم طيلة أيام الندوة الدولية.


- الرئيس الشرفي للملتقى: 

- أ.د/ الشريف مريبعي. مدير مركز البحث العلمي والتقني لتطوير اللغة العربية بالجزائر.

- رئيس الندوة الدولية: 

- د/ عثمان بريحة. مدير وحدة البحث اللساني وقضايا اللغة العربية في الجزائر.ورقلة. الجزائر.

- منسق الندوة: أ/ جموعي تارش. وحدة البحث اللساني وقضايا اللغة العربية في الجزائر .ورقلة. الجزائر.


- أعضاء اللجنة العلمية: 

1- أ.د/ أحمد بلخضر. جامعة قاصدي مرباح. ورقلة. الجزائر.

2- أ.د/ سعد عبد العزيز مصلوح. جامعة الكويت.

3- أ.د/ وهيبة بن عبد السلام قارة. جامعة تونس.

4- أ.د/ أحمد حساني. جامعة دبي. الإمارات العربية المتحدة.

5- أ.د/ عبد العزيز الحميد. المملكة العربية السعودية. 

6- أ.د/ مراد عباس. مركز البحث العلمي والتقني لتطوير اللغة العربية بالجزائر.

7- أ.د/ خالد نعيم الشناوي. جامعة البصرة. العراق.

8- أ.د/ العيد جلولي. جامعة قاصدي مرباح. ورقلة. الجزائر.

9- أ.د/ حسين دحو. جامعة قاصدي مرباح .ورقلة.الجزائر.

10- أ.د/ سعاد بسناسي. جامعة وهران. الجزائر.

11- أ.د/ دروة غنية حمداني. مركز البحث العلمي والتقني لتطوير اللغة العربية بالجزائر.

12- أ.د/ إبراهيم بختي. جامعة قاصدي مرباح. ورقلة .الجزائر.

13- أ.د/ عبد المجيد عيساني. جامعة قاصدي مرباح . ورقلة .الجزائر.

14- أ.د/ أبو بكر حسيني. جامعة قاصدي مرباح .ورقلة .الجزائر.

15- د/ محمد صالي. جامعة قاصدي مرباح. ورقلة. الجزائر. 

16- د/ حميد غويرق. وحدة البحث اللساني وقضايا اللغة العربية في الجزائر . ورقلة. الجزائر.

17- د/ مبروك بركات. وحدة البحث اللساني وقضايا اللغة العربية في الجزائر . ورقلة. الجزائر.

18- د/ عبد الكريم جيدور. وحدة البحث اللساني وقضايا اللغة العربية في الجزائر . ورقلة. الجزائر.

19- د/ آمنة مناع. وحدة البحث اللساني وقضايا اللغة العربية في الجزائر . ورقلة. الجزائر.

20- د/ سليمة عياض. وحدة البحث اللساني وقضايا اللغة العربية في الجزائر . ورقلة. الجزائر.

21- د/ عبد القادر علي زروقي. وحدة البحث اللساني وقضايا اللغة العربية في الجزائر . ورقلة. الجزائر.22- د/ محمد أنحيب. وحدة البحث اللساني وقضايا اللغة العربية في الجزائر . ورقلة. الجزائر.

23- د/ عبد الرؤوف محمدي. وحدة البحث اللساني وقضايا اللغة العربية في الجزائر . ورقلة. الجزائر.

24- د/ حسام الدين تاوريريت. وحدة البحث اللساني وقضايا اللغة العربية في الجزائر . ورقلة. الجزائر.

25- د/ جمعة زروقي. وحدة البحث اللساني وقضايا اللغة العربية في الجزائر . ورقلة. الجزائر.

26-د/ سعاد جخراب. وحدة البحث اللساني وقضايا اللغة العربية في الجزائر . ورقلة. الجزائر.

27- أ. عبد الرحيم شنين المدرسة العليا للأساتذة . ورقلة. الجزائر.

28-د. أوالخير سلفاوي. وحدة البحث اللساني وقضايا اللغة العربية في الجزائر . ورقلة. الجزائر.

29-أ. حميدة بوعروة . وحدة البحث اللساني وقضايا اللغة العربية في الجزائر . ورقلة. الجزائر..

30-أ. عطالله بوخيرة. وحدة البحث اللساني وقضايا اللغة العربية في الجزائر –ورقلة- الجزائر.

31-أ. فضيلة دقناتي. وحدة البحث اللساني وقضايا اللغة العربية في الجزائر . ورقلة. الجزائر.

32-أ. فرج حمادو. وحدة البحث اللساني وقضايا اللغة العربية في الجزائر . ورقلة. الجزائر.

33-أ. إبراهيم سواكر. وحدة البحث اللساني وقضايا اللغة العربية في الجزائر . ورقلة. الجزائر.

34-أ. إيمان شاشة. وحدة البحث اللساني وقضايا اللغة العربية في الجزائر . ورقلة. الجزائر.

35-أ. د. إسماعيل بن قانة . جامعة قاصدي مرباح .ورقلة .الجزائر.

36-أ. د. مالكية بلقاسم .المدرسة العليا للأساتذة –ورقلة- الجزائر.

37-د. إسماعيل سويقات .المدرسة العليا للأساتذة –ورقلة- الجزائر.

38-د. زينة بورويسة.المدرسة العليا للأساتذة –ورقلة- الجزائر.


 أعضاء اللجنة التنظيمية:

– أ . جموعي تارش- أ. إبراهيم سواكر – أ. فضيلة دقناتي -أ. إيمان شاشة – أ. حميدة بوعروة – أ. سميرة بن موسى – أ. عطا الله بوخيرة – أ. فرج حمادو – معمري التجاني– عادل بوقاعدة - محمد الحبيب شربي – إكرام مزغيش – خنفر مالك – وهيبة إيمان عبد الله – خير الدين بوغرارة – فاطمة العابد – يمينة قطاي – كلثوم نعيمي – علي عرباوي – إيمان بن راس – سعاد هني –مسعودة نور الهدى بلعشي – خنيس طواهير.


بيانات الفعالية

الحالة: فعالية عامّة
النوع: فعالية كبرى
النوع الفرعي: ندوة
نطاق الفعالية: دوليّة
تخصص الفعالية: علوم اللغة
تخصص الفعالية الفرعي: اللغويات
الدولة: الجزائر
المدينة: ورقلة
المنظم: وحدة البحث اللساني وقضايا اللغة العربية في الجزائر في مركزالبحث العلمي والتقني لتطوير اللغة العربية.
هاتف المنظم: 0666503079
بريد المنظم: lingatlas2019@gmail.com
 

رسوم الإشتراك

مجانية


قرأت 233 مرات

ملفات مرفقة


صور مرفقة

الاسم طبيعة المشاركة الحالة

عنوان الجلسة التاريخ المكان رئيس الجلسة تبدأ في تنتهي في التفاصيل
الاسم التعليق التقييم

رقم اللجنة / كود اللجنة اسم اللجنة رئيس اللجنة التفاصيل

رقم القائمة / كود القائمة اسم القائمة التفاصيل

رقم المعرض / كود المعرض اسم المعرض من الى التفاصيل

رقم الفقرة / كود الفقرة اسم الفقرة المتحدث الرئيسي من الى التفاصيل

يرجى تسجيل الدخول أو إنشاء حساب جديد لإضافة تعليقات